حكم أميركي لصالح محجبة رفضت شركة توظيفها

رادار نيوز | أ ف ب

حكمت المحكمة العليا في الولايات المتحدة أمس الإثنين، لصالح شابة مسلمة رفضت شركة ابركرومبي للملابس الجاهزة المعروفة بثياب عارضاتها “المثيرة” توظيفها لأنها ترتدي الحجاب.

وفي قرار شبه جماعي أيده ثمانية قضاة من أصل تسعة وجهت المحكمة العليا ضربة إلى “ابركرومبي آند فيتش” التي تلقى موديلات ملابسها رواجاً بين المراهقين، معتبرة أن التمييز الديني في التوظيف غير مسموح به حتى ولو لم يتقدم المرشح للعمل بطلب صريح لتعديل نظام العمل ليتوافق مع المتطلبات الدينية.

وتعرف محلات ابركرومبي آند فيتش حتى الآن بعارضاتها الرشيقات اللواتي يرتدين ملابس مثيرة تكشف عن محاسنهن وسراويل جينز ضيقة تجذب الزبائن عند المدخل.

وتفرض على “العارضات” وهي التسمية التي تطلقها ابركرومبي على بائعاتها ارتداء ملابس شبيهة بتلك التي تعرضنها.

لكن سامنتا إيلوف كانت ترتدي حجاباً أسود أثناء المقابلة لتوظيفها كبائعة في تولسا بولاية اوكلاهوما (جنوب)، وقد رفض طلبها للحصول على الوظيفة.

وتذرعت ابروكرومبي من جهة بأن المرشحة للوظيفة لم تشر إلى ديانتها ولم تطلب صراحة تعديل سياستها بالنسبة للملابس لتتوافق مع متطلباتها الدينية.

ومن جهة أخرى أكدت الشابة أن ابركرومبي لا يمكنها تجاهل أنها مسلمة وكان الأولى بها أن تطلب منها إن كانت مستعدة للتكيف مع سياستها.

وكانت المحكمة العليا تميل في جلسة 25 فبراير على ما يبدو لتأييد الوكالة الحكومية للمساواة في التوظيف التي رفعت قضية لصالح الشابة المسلمة.

مشاركة Share on TwitterShare on FacebookShare on GooglePlusShare on Linkedin

Comments are closed.