زوج لا يعرف اسم زوجته!

رادار نيوز | متابعة

كشفت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية عن حادثة عجز مهاجر “مخادع” عن النطق باسم زوجته أمام مسؤولي تسجيل العقود، ما دعاهم إلى توقيف مراسم الزواج.

وبحسب الصحيفة، فإن إيوا نواك (25 عاماً) لم تكن تعرف بابار خان (24 عاماً) الذي كان يفترض أنه سيصبح زوجها بعد أن استلمت مبلغاً مقابل الزواج منه في مكتب تسجيل عقود الزواج في مدينة ساوثامبتون.

وحاول خان، وهو من جنسية باكستانية، أن يتزوج نواك في الحفل الذي جرى بحضور ضيفين في محاولة يائسة للبقاء في بريطانيا.

لكن العروسين فشلا في إقناع مسؤولي قسم تسجيل العقود أنهما يحبان بعضهما بعد أن فشلا في نطق اسمي بعضهما.

وقد تبين أن الشابة تلقت مبلغ 250 جنيهاً إسترلينياً مقابل القيام بهذه الخدمة، وأقرت بالذنب في تهمة تتعلق بالتآمر لخرق قوانين الهجرة البريطانية وتهمتين تتعلقان بخرق قوانين الزواج.

مشاركة Share on TwitterShare on FacebookShare on GooglePlusShare on Linkedin

Comments are closed.