هل يشن بوتين والأسد هجوما كيميائيا جديدا بسوريا؟














تعرضت مدينة دوما في الغوطة الشرقية بريف دمشق لهجمات بالأسلحة الكيميائية قبل نحو عشرة أيام، مما أدى إلى توجيه الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا ضربة صاروخية لمواقع تابعة للنظام في سوريا فجر السبت الماضي، وذلك بأمر من الرئيس الأميركي دونالد ترمب. لكن هل يُتوقع أن يتعرض المدنيون بسوريا لهجوم كيميائي جديد في وقت قريب؟ ومن سيقف وراءه إن وقع، ولماذا؟
 
في هذا الإطار، نشرت صحيفة واشنطن إغزامينر الأميركية مقالا للكاتب توم روغان ينسب فيه إلى وزير الدفاع الأميركي جيمس ماتيس القول إن هذه الضربة على سوريا هي “لمرة واحدة” فقط، وذلك ما لم يقرر رئيس النظام السوري بشار الأسد استخدام الأسلحة الكيميائية مرة أخرى.
 
ويرى الكاتب أن الأسد سيستخدم الأسلحة الكيميائية مرة أخرى، وأنه سيتعين على إدارة ترمب حينها اتخاذ قرار صعب، وأن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لم يرد على هذه الضربة الثلاثية لأنه يريد أن يختبر مدى عزم الغرب على التعامل مع الأزمة السورية.لكن الأسد لا يزال يحتفظ بمخزون من الأسلحة الكيميائية وبالخبرات والقدرات اللازمة لإنتاجها.

5767249166001
2aeef40f-de3d-429d-b57d-8f7a49af6231
e6a24d16-607a-4968-8aed-dc6b28b515fd

video

هجوم وانتقامويضيف الكاتب أن بوتين يرى أن الضربة الأميركية البريطانية الفرنسية كانت محدودة بشكل متعمد، مما يعني أن الحلفاء أرادوا تجنب التصعيد مع روسيا وتجنب التسبب بقتل السوريين، وهو ما يعني أيضا أن استغلالهم لحادثة الهجوم بالكيميائي على دوما كان ضعيفا.
ويقول إن بوتين سيوجه “دميته” الأسد لتنفيذ هجوم كيميائي جديد آخر على المدنيين، وذلك في المناطق الواقعة تحت سيطرة المعارضة مثل إدلب أو مناطق خفض التصعيد كما في شمال حمص.لكن بوتين عندئذ سيقوم بتحذير الغرب بشدة من اتخاذ أي خطوة انتقامية جديدة هذه المرة، بيد أن ترمب إما أن يختار خطر التصعيد في سوريا أو أن يبقى صامتا فيفقد المصداقية.
 
ويرى الكاتب أن الصينيين والإيرانيين والكوريين الشماليين يراقبون سياسات ترمب في هذا السياق عن كثب، وذلك من أجل تقييم قيادته على النطاق الأوسع.ويضيف أنه ينبغي على ترمب أن يضاعف ضرباته الانتقامية الجديدة في حال حدوث هجوم كيميائي جديد على المدنيين في سوريا، وذلك لأن هذا هو النهج الذي من شأنه أن يجعل بوتين يردع الأسد عن القيام بممارسات وحشية جديدة، وسط الخشية على المصالح الإستراتيجية الحيوية لروسيا نفسها.






المصدر : الجزيرة,الصحافة الأميركية
















كلمات مفتاحية:


ترمب


هجوم


كيميائي


بوتين


الأسد


دوما






متعلقات











تضارب أنباء بشأن قصف بسوريا واحتمال تورط إسرائيل










طهران تنتقد قصف سوريا وتتوعد الدول المنفذة










علاقات المتصارعين في سوريا بعد الضربة










هل تدخل قوات عربية إلى سوريا بدل الجيش الأميركي؟




التعليقات
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الجزيرة وإنما تعبر عن رأي أصحابها


انشر تعليقك عن طريق:







التعليق الأحدث
التعليق الأقدم
التعليق الأكثر تقيماً
التعليق الأقل تقيماً

إظهار 0 / 0 تعليقات







عرض المزيد

مشاركة Share on TwitterShare on FacebookShare on GooglePlusShare on Linkedin

Comments are closed.