بمتحف برلين للفنون الإسلامية سمعتا القرآن أول مرة

وجمعت دراسة علم المصريات والمعرفة الواسعة بالإسلام وحب تبادل الخبرات الثقافية بين الألمانيتين، وهو ما دفعهما لتلبية دعوة المشاركة بالبرنامج الثقافي للإفطار الرمضاني، الذي دأب متحف الفنون الإسلامية في السنوات الأخيرة على تنظيمه سعيا لمد جسور جديدة مع مسلمي العاصمة الألمانية.

مشاركة Share on TwitterShare on FacebookShare on GooglePlusShare on Linkedin

Comments are closed.