البرتغالي ماركو سيلفا مدربا جديدا لايفرتون

وسبق للبرتغالي البالغ 40 عاما أن درب في إنكلترا حيث أشرف على هال سيتي عام 2017 قبل الاستقالة بعد هبوط الأخير الى الدرجة الأولى، وواتفورد من صيف 2017 الى اوائل 2018 قبل اقالته.وتوج خلال مسيرته التدريبية بلقب الدوري اليوناني مع اولمبياكوس عام 2016 والكأس البرتغالية مع سبورتينغ عام 2015.ويعرف عن سيلفا أسلوبه الهجومي المثير، وهو ما وعد بتطبيقه مع فريقه الجديد بحسب ما أكد لتلفزيون ايفرتون، مضيفا “أنا فخور حقا بأن أصبح المدرب الجديد لايفرتون. أنا متحمس وسعيد حقا لتقبل هذا التحدي الكبير بالنسبة لنا كناد، وبالنسبة لي كمدرب”.وواصل “أعرف التاريخ الكبير الذي يتمتع به ايفرتون كناد وما ينتظره المشجعون. بعملنا جميعا معا، أنا متأكد بأني سأكون جاهزا لهذا التحدي”.وفي ظل تألق الجار اللدود ليفربول ووصوله الى نهائي دوري أبطال أوروبا حيث خسر أمام ريال مدريد الإسباني حامل اللقب (1-صفر)، إضافة الى نيله المركز الرابع في الدوري الممتاز وضمانه العودة الى المسابقة القارية الأم الموسم المقبل، اكتفى ايفرتون بالمركز الثامن بفارق 5 نقاط عن بيرنلي السابع وفشل في حجز مقعده الى “يوروبا ليغ”.وبدعم من المالك الإيراني لايفرتون الملياردير فرهاد موشيري، أكد سيلفا أنه جاهز للارتقاء الى مستوى توقعات الجمهور وبأن يقود الفريق لتحقيق النتائج المرجوة الموسم المقبل، مضيفا “أمامنا الكثير من العمل للقيام به اعتبارا من الشهر المقبل، ومن المهم تحضير كل شيء بالطريقة الصحيح”.وكان سيلفا الخيار الأول لموشيري عندما قرر التخلي عن خدمات المدرب الهولندي رونالد كومان في تشرين الأول/اكتوبر الماضي، لكن محاولة الحصول على خدمات البرتغالي لم تثمر، وأدت في نهاية المطاف الى شرخ في علاقة الأخير مع فريق واتفورد ما أدى الى إقالته في كانون الثاني/يناير الماضي نتيجة “مقاربة غير مبررة من قبل فريق منافس في الدوري الممتاز”.وبعد فشل التعاقد مع سيلفا، لجأ ايفرتون الى الاردايس (63 عاما) الذي عاد عن اعتزاله التدريب في اواخر تشرين الثاني/نوفمبر الماضي من أجل الاشراف على “توفيز” بعقد يمتد حتى 2019.لكن أسلوب الاردايس تسبب بحملة انتقادات، أبرزها من مهاجم الفريق واين روني الذي أشيع أنه هدد بالرحيل في حال بقاء المدرب السابق للمنتخب الإنكليزي

الدوري الإنكليزي الممتاز

السابق

هادرسفيلد تاون يمدد عقد طاقمه

اقرأ

التالي

مشاركة Share on TwitterShare on FacebookShare on GooglePlusShare on Linkedin

Comments are closed.